مقتدي الصدر يواجه سقوط الرمادي بـ”لعن الصحابة”

مقتدي الصدر يواجه سقوط الرمادي بـ”لعن الصحابة”
مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 19 مايو 2015 - 4:54 مساءً

في بيان له حول هروب الجيش العراقي من الرمادي بعد معارك طاحنة مع تنظيم الدولة ،وصف مقتدى الصدر زعيم مليشيا سرايا السلام بالعراق التنظيمات المسلحة بالإرهابية.

واتخذ الصدر هذا الوصف ذريعةً للتعدي على الصحابة، حيث قال في بيانه الذي اطلعت عليه الأئمة “لنا أخلاق أهل البيت ولهم أخلاق معاوية وآل سفيان” قبل أن يضيف جملة “لعنهم الله”.

ويُعد لعنة الصحابة والطعن في أعراض أمهات المؤمنيين هو ديدن الشيعة حول العالم، في تحريف للدين ينافي الفطرة.

يذكر أن الجيش العراقي هرب من الرمادي، بعد معارك العنيفة مع تنظيم الدولة، الذي هدد بدوره بدخول النجف وكربلاء، مما دفع المليشيات الشيعية إلى الاستعداد التام لما ستأول إليه الأمور.

صورة البيان ..

947

المصدر - السومرية
رابط مختصر