“الأئمة” يكشف الأسباب الخفية وراء مداهمة الأمن لـ” جمعية الثقلين” الشيعية بالدقي

“الأئمة” يكشف الأسباب الخفية وراء مداهمة الأمن لـ” جمعية الثقلين” الشيعية بالدقي
مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 19 مايو 2015 - 9:36 مساءً

قال حيدر حفيد القيادي الشيعي الطاهر الهاشمي، إن قوات الأمن داهمت مقر جمعية الثقلين لتنمية المجتمع، التي يتولى رئاستها والده، ومقرها حي الدقي، الاثنين، ولم تخبره عن سبب الاقتحام، مشيرًا إلى أن قوات الأمن اقتادت والده من الساعة الواحدة ظهرًا دون يعرضه على النيابة إلى مكان غير معلومة.

“1”
جمعية شيعية

وكشفت مصادر مُطلعة بالشأن الشيعي، عن الأسباب الحقيقة وراء مداهمة قوات الأمن مقر الجمعية، والتي يرأسها القيادي الشيعي الطاهر الهاشمي  أن جمعية “الثقلين” جمعية أهلية مشهرة بترخيص من وزارة التضامن، بهدف العمل فى تنمية المجتمع، وهى تعمل فى الأساس على نشر التشيع فى مصر.

وأضاف المصادر أن الجمعية نفسها تعمل تحت سمع وبصر وزارة التضامن الاجتماعي منذ سنوات، ولم تكلف الوزارة نفسها بعمل مراجعات لأنشطتها، وتركت لها الباب مفتوح لنشر المذهب الشيعي.”

وتابعت المصادر الطاهر الهاشمى هو قيادى شيعى معروف، وعضو المجمع العالمي لأهل البيت ويشرف على جمعية الثقلين، وهو من أبرز رجال الحرس الثوري الايراني في مصر، ويدير أكثر من منظمة شيعية بتمويل إيراني.

 جمعية الثقلين مدرجة ضمن قاعدة بيانات مديرية التضامن بالاسكندرية، بمساعدة محمد الدمرداش العقالى، الذى كان يعمل مستشارًا قانونيًا لوزيرة التضامن السابقة الدكتورة نجوى خليل.”

“2”
نهضة الأمة لجذب المثقفين

 “مشروع نهضة الأمة ” أبرز أنشتطها، الذى يهدف إلى جذب المثقفين من كافة البلدان العربية، فضلاً عن إمدادهم بالأموال لتقوية انتمائهم للمذهب الشيعي، ويعتبر ” الدهلكي” الممول الأول لهذا المشروع، والطاهر الهاشمى هو مسئول المشروع فى القاهرة.

قوالت المصارد للأئمة أن ” اتهامات عدة نالت الهاشمي” بتلقي تمويلات علي حساب جمعية الثقلين للتنمية المجتمعية من قبل إيران، بهدف استغلال فقر بعض الطبقات المصرية، والعمل علي نشر التشيع فى مصر.”

مصادر الأئمة واجهت المشرف على جمعية الثقلين “عباس الدهلكي”، قبل القبض عليه، ومداهمة مقر جمعيته إلا أنه رفض التعليق على هذه الاتهامات، قائلاً : ” لا تعليق مني، كل إنسان حر فيما يقول، أن الله قد خلقك حرًا وقد خلقني حرًا.”

“3”
مسح للجمعيات الشيعية

وعن ترخيص الجمعيات الشيعية فى مصر قال خالد سلطان رئيس الإدارة المركزية للجمعيات الأهلية بديوان عام وزارة التضامن إن قانون الجمعيات الأهلية يمنع إعطاء تراخيص لجمعيات قائمة على أسس دينية، لكن أثير شكوك حول قيام بعض الجمعيات المشهرة فى عدة محافظات بنشرالمذهب الشيعى، بعد نشر فيديوهات يتحدثون فيها عن الفكر الشيعى، بعضها منشورة من 2008، من ضمنها جمعية الثقلين بالقاهرة.”

وأكد سلطان أن الوزيرة غادة والى، قامت بالفعل بتشكيل لجان لفحص الجمعيات، وإجراء التحقيقات للتأكد من صحة قيام بعض الجمعيات بنشر المذهب الشيعى، ولو ثبت ذلك “تحل” الجمعية طبقًا لقانون الجمعيات، مضيفًا: ” من يدعى أن هناك جمعيات شيعية فى مصر عليه أن يتقدم بأسمائهم للوزارة.”

وأوضح رئيس الإدارة المركزية للجمعيات الأهلية، أن الوزارة تتعامل مع قانون ولا تنظر إلى النوايا لمن يتقدم على طلب بترخيص جمعية، مشيرًا إلى أن هناك أشراف مالى وإدارى فقط للجمعيات المشهرة، لكن عندما تقوم جمعية بعقد لقاءات وندوات لأغراض أخرى، كيف للوزارة أن تتابع أنشطة 46 ألف جمعية”.

من جانبه أكد المستشار الإعلامي، لوزارة التضامن، أحمد السرساوى، أن غادة والى، وزيرة التضامن الاجتماعي، قررت إجراء مسح شامل ومراجعات للجمعيات الأهلية، وتشكيل لجان على مستوى مديريات التضامن بمحافظات الجمهورية، وخاصة الجمعيات التي تحمل أسماء لها صبغة شيعية، مشيرًا إلى أن نتائج المسح يتم الإعلان عنها في وسائل الإعلام فور الانتهاء منها خلال الأيام المقبلة.

رابط مختصر